7/2/2011


مخطط لتوسيع الوجود الصهيوني في حي رأس العامود بالقدس


السبت 02 يوليو 2011

مفكرة الاسلام: كشفت مصادر صهيونية النقاب عن مخطط لبلدية الاحتلال في القدس، لإقامة نحو ثلاثين وحدة استيطانية جديدة في حي رأس العامود في المدينة.

وقالت حركة "السلام الآن" اليسارية في الكيان، إن سلطات الاحتلال منحت فترة ستين يومًا من أجل تقديم الاعتراضات على الخطة الاستيطانية الجديدة، ومن ثم ستقوم اللجنة اللوائية في بلدية القدس بمناقشة الاعتراضات، تمهيدًا للمصادقة على المشروع بصورة نهائية.

وأفادت الحركة، في بيان صحفي صادر عنها، أن البناء الذي سيكون على الشارع الرئيس في حي رأس العامود، وعلى بعد نحو 50 مترًا من مركز للشرطة، تم تقديمه للجماعات الاستيطانية الصهيونية، التي تعمل حاليًّا على تحويله إلى شقق استيطانية تحاذي مستوطنة في قلب حي رأس العامود.

وحذرت من أنه في حال المصادقة على الخطة، فإنه "سيمكن المستوطنين من توسيع وجودهم بشكل كبير في قلب الحي الفلسطيني، مضيفة أن إقامة 30 وحدة جديدة تعني 30 عائلة جديدة (ما يقارب 120 – 150 شخصًا) والمزيد من الحراس والمزيد من البنى التحتية والمزيد من المواصلات العامة للمستوطنين وتغييرًا لطابع الحي", وفقا للمركز الفلسطيني للإعلام.

ولفتت الحركة النظر إلى أن "مالك الأرض والمبادر إلى الخطة هو مستوطن من مستوطنة (جفعات زئيف) عرض بيع الأرض وحقوق البناء"، وأضافت "على الأرجح أن المستوطنين لن يضيعوا الفرصة، ما لم يكن هناك عرض فلسطيني مقابل، وهو ما يعني الكثير من الأموال، فإن المجمع سيصبح مستوطنة جديدة تجعل الوصول إلى اتفاق حول القدس أصعب.

 


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0