7/16/2011


25 % من الصهاينة ليس لديهم أماكن آمنة للاختباء


السبت 16 يوليو 2011

 

مفكرة الاسلام: كشف مسؤول عسكري رفيع المستوى في الجيش الصهيوني عن أن نحو ربع الصهاينة في الكيان المحتل ليس لديهم مكان آمن للاختباء، في حال نشوب حرب على "الجبهة الداخلية"، فيما أكد أن الغالبية لا يملكون أقنعة واقية من "الغازات السامة".

وأشار المسؤول في ما يسمى "قيادة الجبهة الداخلية" التابعة للجيش إلى عدم توفير سلطات الاحتلال أماكن كافية للاختباء في حال نشوب حرب، حيث أقر بأن 25 في المائة من السكان ليس لديهم بنية تحتية لأغراض الاختباء في حال نشوب حرب على "الجبهة الداخلية"، مؤكداً أن نسبة من يمتلكون مكاناً آمناً للاختباء ضمن إماكن إقامتهم لا تزيد عن خمسة في المائة.

كما لفت المسؤول النظر إلى أن 27 في المائة فقط من الصهاينة لديهم أقنعة واقية من الغازات السامة، ضمن حقيبة مستلزمات الوقاية التي توزعها السلطات الصهيونية، والتي تنوي توفيرها لنحو 60 في المائة من السكان خلال عام، فيما لن تتوافر مستلزمات الوقاية وقناع الغاز لنحو 40 في المائة من السكان، حتى بعد انقضاء تلك المدة، وفقاً لما أورده موقع "إسرائيل ديفينس" المتخصص بالشؤون العسكرية الصهيونية, وفقا للمركز الفلسطيني للإعلام.

من ناحية أخرى؛ أوضح المسؤول العسكري الصهيونية أن "قيادة الجبهة الداخلية" أطلقت خلال شهر أيار (مايو) الماضي حملة معلومات لتهيئة الصهاينة لما يمكن توقعه عند نشوب حرب قادمة، والتي قال إنه يتوقع أن تلحق دماراً أكبر بالصهاينة، مقارنة مع ما حدث خلال حرب لبنان عام 2006، بحسب رأيه.

 


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0