11/24/2011


"إسرائيل" تهدم منازل وتستدعي أسرى محررين


الخميس 24 نوفمبر 2011

مفكرة الإسلام: هدمت قوات الجيش "الإسرائيلي" اليوم الخميس منازل وغرفًا زراعية وآبارًا في بلدة إذنا غرب الخليل جنوب الضفة الغربية.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا" عن مصادر أمنية قولها: إن قوات الجيش "الإسرائيلي" داهمت بلدة "إذنا" مصطحبة معها آليات ثقيلة، وهدمت عددًا من الآبار والغرف الزراعية ومنازل، والتي تعود ملكيتها لعدد من المواطنين.

وذكرت المصادر أن قوات أخرى داهمت بلدتي السموع جنوب الخليل، وبيت عوا جنوب غرب، وسلمت عددًا من الأسرى المحررين بلاغات لمقابلة المخابرات "الإسرائيلية"، عرف منهم سليمان أبو سيف، ورسمي المحاريق وزكريا الجسراوي.

كما داهمت القوات "الإسرائيلية" عدة أحياء في مدينة الخليل والبلدات المحيطة بها، وحلحول، ودورا، وتفوح، وبيت عوا، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها، ودققت في بطاقات راكبيها، ما تسبب بإعاقة المرور.
جدير بالذكر أن حركة حماس في انتظار تنفيذ تحرير الدفعة الثانية من الأسرى الموجودين في "إسرائيل" والتي تبلغ عددها 550 بعد أن تمت الدفعة الأولى بالإفراج عن 450 أسيرًا مقابل الجندي "الإسرائيلي" جلعاد شاليط.


شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق


التعليقات 0